أبدت كتل نيابية رغبة في عقد اجتماع للقادة السياسيين لتجاوز الخلاف بين الأطراف المشاركة في الحكومة، نظرا لقرب موعد انسحاب القوات الأميركية من البلاد.

فقد قال عضو كتلة المواطن المنضوية ضمن التحالف الوطني النائب حبيب الطرفي لـ"راديو سوا" إن الخلاف بين قائمة العراقية وائتلاف دولة القانون زاد من الوضع السياسي في البلاد تعقيدا، وأشار إلى أن عقد اجتماع يضم الزعماء السياسيين قد يسهم في انهاء الأزمة القائمة.

وأعرب النائب عن ائتلاف الكتل الكردستانية محمه خليل عن اعتقاده بإمكانية حصول انفراج سياسي في حال تمسكت الكتل باتفاق أربيل الذي مهد إلى تشكيل الحكومة الحالية.

بدوره، استبعد المستشار الإعلامي لقائمة العراقية هاني عاشور طرح مقترح لعقد اجتماع للقادة السياسيين في وقت قريب، وأشار إلى أن ائتلاف دولة القانون لم يتقدم بطلب لطرح اجتماع في هذا الخصوص.

وكانت كتل نيابية قد شددت على أهمية عقد اجتماع للقادة السياسيين لبحث ملامح المرحلة المقبلة بعد الانسحاب الأميركي.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟