بحث وزير الإعمار والإسكان محمد صاحب الدراجي مع عدد من الشركات الصينية خلال زيارة قام بها إلى بكين مؤخرا، إمكانية تنفيذ مشروع طريق المرور السريع رقم اثنين الممتد من بغداد إلى زاخو.

ونقل المركز الوطني للإعلام الحكومي عن الوزير قوله إنه اتفق مع شركات صينية كبيرة على زيارة العراق نهاية الشهر الجاري للاطلاع على المخططات التي أعدتها الوزارة لهذا المشروع الحيوي والكبير.

ودعا الوزير الشركات الصينية إلى الاستفادة من قانون الاستثمار العراقي للعمل في مختلف المجالات مثل بناء المجمعات السكنية، وقال إن الوزارة ستقدم التسهيلات اللازمة لتلك الشركات.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟