أعلنت وزارة الداخلية البحرينية السبت ضبط خلية من خمسة أفراد، جميعهم من المواطنين البحرينيين، كانت تخطط لتنفيذ اعتداءات في البحرين.

وقال العميد طارق الحسن المتحدث الرسمي باسم الوزارة في مؤتمر صحافي عقده مساء السبت: "تم ضبط خلية تخطط لتنفيذ عمليات إرهابية ضد منشآت حيوية"، في البلاد من بينها وزارة الداخلية والسفارة السعودية في البحرين وجسر الملك فهد الذي يربط بين البلدين.

وأوضح المتحدث أن السلطات الأمنية بدولة قطر أبلغت البحرين بأنها "تمكنت من القبض على أربعة مواطنين بحرينيين، كانوا قد دخلوا دولة قطر عبر الحدود البرية مع المملكة العربية السعودية" وأثناء تفتيش سيارتهم "تم العثور على بعض المستندات والأوراق وجهاز حاسوب، تضمنت معلومات ذات أهمية أمنية وتفاصيل عن بعض المنشآت والجهات الحيوية".

وأشار إلى أنه تم العثور معهم أيضا على "حجوزات طيران إلى سوريا وعلى مبالغ مالية بالدولار الأميركي والتومان الإيراني".

وأوضح المتحدث أنه خلال التحقيق معهم "اعترفوا بأنهم كانوا يستهدفون جسر الملك فهد ومبنى وزارة الداخلية والسفارة السعودية بالمملكة وأشخاصا، كما اعترف المتهمون الأربعة على شخص خامس، اتضح أنه موجود في البحرين، وتم القبض عليه وإحالة المتهمين الخمسة إلى النيابة العامة".

وكانت سلطات البحرين، قد قمعت في منتصف مارس/ آذار الماضي، مستعينة خصوصا بدعم عسكري سعودي، حركة احتجاج للشيعة الذين يشكلون غالبية سكان البحرين، مما أسفر عن سقوط نحو 30 قتيلا.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟