أصدرت شركة "أبل" الأميركية تطبيقا محدثا لنظام التشغيل لهواتفها المحمولة، سيتكفل بإصلاح سلسلة من العيوب التي تستنزف بطارية هاتف آي فون.

ويساهم التطبيق المحدث الذي حمل اسم "آي أو أس "5.0.1 هو التحديث الأول لنظام التشغيل "أو أس 5،" الذي أرسلته الشركة للمستخدمين، في تعزيز الأداء وزيادة عمر البطارية في هواتف آي فون وأجهزة آي بود.

كما يضيف هذا التحديث الجديد لمحات متعددة اللمس لهاتف آي فون، ويصلح خلل تحسين التعرف الصوتي لمستخدمي آي فون في أستراليا.

ولم يمض وقت طويل بعد أطلاق "آي فون أس 4" الجديد حتى أبلغ المستخدمون عن استنزاف بطاريات هواتفهم بشكل أسرع من قبل.

وهذه ليست ملاحظة مستخدمي الهاتف الجديد فقط، بل معظم مستخدمي نظام التشغيل "أو أس 5" أيضا.

وقالت الشركة إنها توصلت في النهاية إلى أن هناك خلل في نظام التشغيل يتسبب في استنزاف البطارية، لافتة إلى أنها جندت المطورين لمساعدتها في العثور على ذلك الخلل.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟