قال قائد شرطة الأنبار اللواء هادي أرزيج كسار إن المعتقلين من عناصر حزب البعث وضباط الجيش العراقي السابق سيطلق سراحهم بعد الانتهاء من الإجراءات القضائية ما لم تثبت التهم الموجهة ضدهم.

ودعا كسار المواطنين إلى مساعدة الأجهزة الأمنية العاملة في المحافظة والإخبار عن الأشخاص المطلوبين للقضاء.

وكانت قوة من شرطة الأنبار قد اعتقلت قبل أيام قليلة قياديا فيما يسمى بدولة العراق الإسلامية متهم بتنفيذ عمليات مسلحة في محافظتي بابل وكربلاء.

تقرير مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي:

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟