أكد الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية والمرشح المحتمل للرئاسة المصرية عمرو موسى أن مهمته ستكون، في حال انتخابه لفترة رئاسية واحدة، إعادة البلاد إلى مسارها الصحيح.
وأضاف موسى أنه يهدف ليلمس المواطنون في نهاية هذه الفترة بوادر جني الثمار ويشعرون بأن الرئيس وحكومته كانا جادين في عملهما.
وقال موسى في مقابلة مع شبكة CNN الإخبارية إن خططه لمستقبل البلاد لا تنظر إلى جزء من المواطنين أو إسعاد طبقة بعينها وإنما تشمل جميع فئات الشعب وعلى رأسها مشكلة الفقر التي يعانى منها ما يقرب من 50 في المئة من المصريين.
وأعرب عن يقينه بأن الدول العربية على استعداد لمساعدة مصر على النهوض اقتصاديا وبشكل كبير شأنها في ذلك شأن الدول الأوروبية والولايات المتحدة، فضلا عن البنك وصندوق النقد الدوليين، مشيرا إلى أن مصر في حاجة إلى مزيد من الدعم للقضاء على عجز الموازنة.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟