انتقدت أكاديميات عراقيات مشروعا حكوميا يقدم إلى الشباب والشابات المقبلين على الزواج من الطائفتين الشيعية والسنية منحة مالية تقدر بألفي دولار، للتشجيع على تقليص التوتر الطائفي.

وقالت بسمة محمد مصطفى رئيسة مركز تمكين المرأة وأستاذة في جامعة كويا في السليمانية خلال برنامج "في صلب الموضوع" إن هذا البرنامج يستخدم المرأة كوسيلة لحل المشاكل السياسية بين القوى من الطائفتين، مشبهة هذه الخطوة بما تقوم به بعض العشائر لحل خلافتها بواسطة تزويج فتاة إلى أحد أبناء العشيرة الأخرى، فما يعرف بـ"الكصة بكصة"، لتحقيق الصلح عن طريق هذا الزواج:

المزيد

Test - Razan edit