افتتح الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز محافظ جدة الخميس بطولة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الحادية عشرة للدرجة الأولى للكاراتيه وهي المنافسات التي تستضيفها المملكة لمدة ثلاثة أيام وذلك بالصالة الرياضية في معهد قوات الدفاع الجوي بجدة .

ورحب محافظ جدة بالوفود الخليجية المشاركة في البطولة كما قدم رئيس اللجنة الخليجية للكاراتيه باسم اللجنة التنظيمية الشكر والعرفان للمسؤولين لإسهامهم في رفع مستوى الرياضي الخليجي تحقيقا لتطلعات قادة دول مجلس التعاون .

 من جانبه، أكد أمين عام الاتحاد السعودي للكاراتيه رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة الدكتور حمود بن سعود الحمود حرص قادة دول مجلس التعاون الخليجي على إقامة العديد من البطولات الخليجية في شتى الألعاب الرياضية من أجل وحدة وتواصل أبناء الشعب الخليجي .

وتستمر المنافسات لثلاث أيام برعاية الرئيس العام لرعاية الشباب. وتضمن عرض الافتتاح لوحات رياضية وعروضاً للفلكلور الشعبي السعودي.

المزيد

 

تأتي عمليات الاحتيال على غفلة وفي وقت غير متوقع، ويقع في شراكها الناس من مختلف والأعمار ومستويات الدخل والجنسيات.

ويرى دارسون لهذا الظاهرة المرفوضة والمنبوذة، أن الاحتيال او المحتال انما هو نتيجة تنامي القيم المادية على القيم المجتمعية والثقافية والمصلحة العامة.

ومايجب ان نعرفه أن كل شخص منا معرّض لعمليات الاحتيال، التي عادة ماتنجح  لأنها تبدو حقيقية للمُستغفل في غالب الاحيان.

فأساليب عصابات النصب والاحتيال في العراق مثلا ، تطورت بشكل لافت مؤخراً للإيقاع بالضحايا، عبر طرق قد لا تخطر على بال احد ومنها التمثيل.

ويستغل المحتالون ايضا التقنية الحديثة، ومواقع التواصل لخلق قصص يمكن تصديقها من شأنها إقناعك بتقديم مالك أو تفاصيلك الشخصية.

وينتحل المحتالون صفة موظفين حكوميين، ويطلقون ادعاءات كاذبة أو يستخدمون تهديدات بفرض غرامات مثلاً والاعتقال لإخافة ضحيتهم وحملهم على دفع المال... فهل وقعتم في شراك عملية احتيال؟ وماهي برأيكم اسباب الاحتيال وهل لها علاج؟