قالت وزارة الخارجية الفرنسية الأربعاء إن رئيس البلاد نيكولا ساركوزي لن يوجه رسالة تهنئة إلى الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد الذي أدى اليمين الدستورية أمام مجلس الشورى في طهران لولاية رئاسية ثانية.

وصرح الناطق باسم الخارجية الفرنسية رومان نادال "ليس مقررا أن يوجه رئيس الجمهورية رسالة تهنئة إلى احمدي نجاد."

وكان البيت الأبيض قد أعلن أمس الثلاثاء انه لا ينوي تهنئة الرئيس احمدي جاد على الرغم من اعترافها به رئيسا للبلاد.

المزيد

Test - Razan edit