توقع وزير الخزانة الأميركية تيموثي غايتنر عودة الاقتصاد الأميركي للنمو في وقت متأخر من هذا العام وانخفاض معدل البطالة في النصف الثاني من عام 2010.

وقال خلال حوار أجرته معه شبكة تلفزيون ABC: "هناك مؤشرات على انخفاض الركود الاقتصادي. وإذا عدنا بذاكرتنا إلى ما كان عليه الحال عند نهاية العام الماضي نجد أن الاقتصاد كان في حالة انهيار متواصل، وكان النظام المالي على حافة الانهيار، ولكن الإجراءات التي اتخذتها هذه الإدارة كانت فعالة جدا في المساعدة في إعادة الاستقرار إلى الأوضاع والمساعدة في إصلاح النظام المالي وخفض تكاليف القروض."

غير أن غايتنر أكد أن الأزمة لم تنته بعد، وأن الظروف قد تتطلب اتخاذ مزيد من الإجراءات، بما في ذلك احتمال زيادة الضرائب لإعادة الأمور إلى نصابها.

المزيد

Test - Razan edit