تؤكد السلطات الأميركية أنها تتخذ كافة الاستعدادات لمواجهة انفلونزا الخنازير خلال الخريف المقبل رغم أنها لا تتوقع الأسوأ.

وكانت الولايات المتحدة اعتمدت عدة سيناريوهات تحسبا لانتشار وبائي خلال السنوات الأخيرة .

وكان أسوأ سيناريو تخيلته الحكومة الفدرالية يتوقع شل قدرة 40 بالمئة من العاملين والموظفين بسبب إصابة العمال بالمرض أو لاضطرارهم للبقاء في منازلهم للاهتمام بأطفالهم أو أفراد العائلة المرضى.

وبلغت نسبة الإصابة بانفلونزا الخنازير بين مايو/أيار ويونيو/حزيران من 6 إلى 8 بالمئة من السكان في المدن الأميركية .

وقالت وزارة الصحة الأميركية أنها اشترت 195 مليون جرعة لقاح من خمسة مختبرات. وأعلنت معاهد الصحة الوطنية الخميس بدء سلسلة تجارب سريرية للتأكد من فاعلية هذه اللقاحات.

المزيد

 

تأتي عمليات الاحتيال على غفلة وفي وقت غير متوقع، ويقع في شراكها الناس من مختلف والأعمار ومستويات الدخل والجنسيات.

ويرى دارسون لهذا الظاهرة المرفوضة والمنبوذة، أن الاحتيال او المحتال انما هو نتيجة تنامي القيم المادية على القيم المجتمعية والثقافية والمصلحة العامة.

ومايجب ان نعرفه أن كل شخص منا معرّض لعمليات الاحتيال، التي عادة ماتنجح  لأنها تبدو حقيقية للمُستغفل في غالب الاحيان.

فأساليب عصابات النصب والاحتيال في العراق مثلا ، تطورت بشكل لافت مؤخراً للإيقاع بالضحايا، عبر طرق قد لا تخطر على بال احد ومنها التمثيل.

ويستغل المحتالون ايضا التقنية الحديثة، ومواقع التواصل لخلق قصص يمكن تصديقها من شأنها إقناعك بتقديم مالك أو تفاصيلك الشخصية.

وينتحل المحتالون صفة موظفين حكوميين، ويطلقون ادعاءات كاذبة أو يستخدمون تهديدات بفرض غرامات مثلاً والاعتقال لإخافة ضحيتهم وحملهم على دفع المال... فهل وقعتم في شراك عملية احتيال؟ وماهي برأيكم اسباب الاحتيال وهل لها علاج؟