غصت مدرجات مسرح قرطاج الروماني المتربع فوق تلة بيرصة المشرفة على آثار هذه الضاحية الشمالية للعاصمة تونس بآلاف المتفرجين الذين احتشدوا للاستمتاع بموسيقى رومانسية حالمة قدمها مغنون من مصر ولبنان.

وأقام الحضور الجماهيري الذي فاق عدده ليل الأحد 14 ألفا الدليل على أن مهرجان قرطاج استعاد ثقة جمهوره بعد سنوات من المقاطعة واستعاد بريقا وتوهجا افتقده لفترة طويلة بعد أن اعتلاه فنانون وصفوا بأنهم لم يصلوا إلى مستوى يؤهلهم لاعتلاء هذا المسرح العريق.

 وشهد اغلب حفلات هذه الدورة الخامسة والأربعين التي افتتحت في التاسع من يوليو تموز الحالي تدفقا جماهيريا واسعا. واستضاف المهرجان ليل الأحد فضل شاكر من لبنان وشيرين عبد الوهاب من مصر في حفل استطاعا خلاله أن يلهبا مشاعر آلاف ممن ملأوا كل أركان وجنبات المسرح قبل ست ساعات من بدء العرض.

 وخلال الجزء الأول من الحفل قدم فضل شاكر باقة من أجمل أغانيه التي اشتهر بها لينقل الجماهير إلى عالم من الحب والرومانسية وسط عاصفة من الإعجاب والتصفيق.

ودام الجزء الأول من الحفل قرابة 90 دقيقة قبل أن تعتلي شيرين خشبة المسرح في منتصف الليل تقريبا وسط ترحيب قوي من الجمهور.

ويستضيف أيضا المهرجان الذي يستمر حتى 17 أغسطس/ آب المقبل الفنان اللبناني مرسيل خليفة والفرنسية باتريسا كاس ونجم الراي الجزائري الشاب خالد وملحم بركات من لبنان ولطفي بوشناق من تونس ومجموعة علي خان من باكستان.

المزيد

 

تأتي عمليات الاحتيال على غفلة وفي وقت غير متوقع، ويقع في شراكها الناس من مختلف والأعمار ومستويات الدخل والجنسيات.

ويرى دارسون لهذا الظاهرة المرفوضة والمنبوذة، أن الاحتيال او المحتال انما هو نتيجة تنامي القيم المادية على القيم المجتمعية والثقافية والمصلحة العامة.

ومايجب ان نعرفه أن كل شخص منا معرّض لعمليات الاحتيال، التي عادة ماتنجح  لأنها تبدو حقيقية للمُستغفل في غالب الاحيان.

فأساليب عصابات النصب والاحتيال في العراق مثلا ، تطورت بشكل لافت مؤخراً للإيقاع بالضحايا، عبر طرق قد لا تخطر على بال احد ومنها التمثيل.

ويستغل المحتالون ايضا التقنية الحديثة، ومواقع التواصل لخلق قصص يمكن تصديقها من شأنها إقناعك بتقديم مالك أو تفاصيلك الشخصية.

وينتحل المحتالون صفة موظفين حكوميين، ويطلقون ادعاءات كاذبة أو يستخدمون تهديدات بفرض غرامات مثلاً والاعتقال لإخافة ضحيتهم وحملهم على دفع المال... فهل وقعتم في شراك عملية احتيال؟ وماهي برأيكم اسباب الاحتيال وهل لها علاج؟