أظهرت النتائج الأولية التي أصدرتها لجنة الانتخابات في اندونيسيا فوز الرئيس الحالي سوسيلو بامبانغ يودو يونو بفترة رئاسية ثانية.

ويتعين على منافسيه الاعتراف بالهزيمة بعد أن أعلنوا في السابق أن الانتخابات كانت غير ديمقراطية.

وقالت لجنة الانتخابات الوطنية إن يودو يونو حصل على 62 بالمئة من الأصوات بعد فرز أولي لأكثر من 18 مليون أصوات الناخبين.

وتبوأت ميغاواتي سوكارنو بوتري الرئيسة السابقة المركز الثاني بحصولها على 28 بالمئة من الأصوات، بينما لم يحصل نائب الرئيس يوسف كالا إلا على 10 بالمئة فقط من الأصوات التي تم فرزها حتى الآن.

المزيد

Test - Razan edit