أكد رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي الشيخ أحمد الفهد الأحمد دعم المجلس للجنة الأولمبية العراقية الجديدة بعد انتخابها في نيسان/أبريل الماضي، واعدا بزيارة العراق في أقرب وقت ممكن، على حد تعبيره.

وهنأ الأحمد الشعب العراقي بمناسبة انسحاب القوات الأميركية من المدن العراقية، مشيدا، على صعيد آخر، بتطور الرياضة في العراق بعد انتخاب اللجنة الأولمبية العراقية.

من جانبه، أعرب رئيس اللجنة الأولمبية العراقية رعد حمودي عن وجود رغبة كبيرة لدى مختلف الدول العربية والآسيوية لمساعدة الرياضة العراقية على تجاوز الظروف الصعبة التي مرت بها خلال المدة الماضية.

تجدر الإشارة إلى أن وفد اللجنة الأولمبية العراقية لاجتماعات الجمعية العمومية للمجلس الأولمبي تألفت من رئيس اللجنة رعد حمود والأمين العام الدكتور عادل فاضل.

التفاصيل في تقرير موفد "راديو سوا" إلى سنغافورة ضياء النعيمي:

المزيد

 

تأتي عمليات الاحتيال على غفلة وفي وقت غير متوقع، ويقع في شراكها الناس من مختلف والأعمار ومستويات الدخل والجنسيات.

ويرى دارسون لهذا الظاهرة المرفوضة والمنبوذة، أن الاحتيال او المحتال انما هو نتيجة تنامي القيم المادية على القيم المجتمعية والثقافية والمصلحة العامة.

ومايجب ان نعرفه أن كل شخص منا معرّض لعمليات الاحتيال، التي عادة ماتنجح  لأنها تبدو حقيقية للمُستغفل في غالب الاحيان.

فأساليب عصابات النصب والاحتيال في العراق مثلا ، تطورت بشكل لافت مؤخراً للإيقاع بالضحايا، عبر طرق قد لا تخطر على بال احد ومنها التمثيل.

ويستغل المحتالون ايضا التقنية الحديثة، ومواقع التواصل لخلق قصص يمكن تصديقها من شأنها إقناعك بتقديم مالك أو تفاصيلك الشخصية.

وينتحل المحتالون صفة موظفين حكوميين، ويطلقون ادعاءات كاذبة أو يستخدمون تهديدات بفرض غرامات مثلاً والاعتقال لإخافة ضحيتهم وحملهم على دفع المال... فهل وقعتم في شراك عملية احتيال؟ وماهي برأيكم اسباب الاحتيال وهل لها علاج؟