أجرى رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون مباحثات في بغداد مع نظيره العراقي نوري المالكي تركزت على الجوانب السياسية والاقتصادية ومساهمة باريس في إعادة إعمار العراق، وعزمها على تعزيز حضورها في بغداد.

وكان فيون قد زار بغداد اليوم الخميس على رأس وفد وزاري واقتصادي.

وأشار بيان صادر عن الحكومة العراقية إلى اتفاق الجانبين على توسيع التعاون وتمتين العلاقات بين البلدين في المجالات الاقتصادية والثقافية والعلمية والتقنية ودعم فرنسا للعراق من اجل انضمامه إلى المنظمة العالمية للتجارة وعقد اتفاق شراكة وتجارة مع الاتحاد الأوروبي.

واتفق الطرفان على إنعاش اللجان المشتركة التي تم إنشاؤها بين البلدين، فضلا عن تعهد باريس بتعزيز الوسائل البشرية والمادية لإعادة الأعمار وتشجيع الاستثمارات الفرنسية ومساندة الشركات الفرنسية الراغبة بتطوير أعمالها في العراق.

واتفق الجانبان على دراسة مشروع اتفاق في مجال الازدواجية الضريبية ومكافحة التهرب من الضريبة في فترة قريبة.

وتضمن الاتفاق أيضا، وضع باريس صندوق تشغيل بموازنة 10 ملايين يورو، يستثمر حسب إرادة الطرف العراقي، في قطاعات النقل والبيئة والطاقة.

المزيد

Test - Razan edit