جدد نائب رئيس الجمهورية عادل عبد المهدي الدعوة إلى تكثيف الجهود لنقل ما يرتكب من أعمال عنف في العراق إلى مستوى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وصولا الى معاقبة الضالعين بتدبير الهجمات وتمويلها وإصدار فتاوى تحرض عليها.

ووصف عبد المهدي في بيان له اليوم الأربعاء تفجير حي الشورجة في مدينة كركوك أمس، بأنه محاولة لإثارة الفتنة الطائفية والتأثير على معنويات الشعب والقوات المسلحة والأجهزة الامنية، على حد قوله.

المزيد

Test - Razan edit