أعلن ناطق باسم الجيش السريلانكي مقتل ما لا يقل عن 120 متمردا من التاميل و25 جنديا سريلانكيا الثلاثاء في معارك ضارية في شمال سريلانكا.

وقال المتحدث ان قوات الأمن شنت هجمات متزامنة ضد دفاعات متمردي حركة نمور تحرير ايلام التاميل قرب عاصمتهم الشمالية كيلينوشيشي وفي شبه جزيرة جافنا.

وأضاف أن 162 من الجنود الحكوميين ونحو 250 متمردا أصيبوا في القتال العنيف الثلاثاء على طول خطوط دفاع المتمردين.

إلا أن موقع المتمردين على الانترنت ذكر أن نحو 40 من الجنود قتلوا كما أصيب 120 آخرون في شبه جزيرة جافنا. وقالت إن القتال استمر تسع ساعات، إلا أنها لم تحدد عدد القتلى والجرحى من المتمردين.

المزيد

 

تأتي عمليات الاحتيال على غفلة وفي وقت غير متوقع، ويقع في شراكها الناس من مختلف والأعمار ومستويات الدخل والجنسيات.

ويرى دارسون لهذا الظاهرة المرفوضة والمنبوذة، أن الاحتيال او المحتال انما هو نتيجة تنامي القيم المادية على القيم المجتمعية والثقافية والمصلحة العامة.

ومايجب ان نعرفه أن كل شخص منا معرّض لعمليات الاحتيال، التي عادة ماتنجح  لأنها تبدو حقيقية للمُستغفل في غالب الاحيان.

فأساليب عصابات النصب والاحتيال في العراق مثلا ، تطورت بشكل لافت مؤخراً للإيقاع بالضحايا، عبر طرق قد لا تخطر على بال احد ومنها التمثيل.

ويستغل المحتالون ايضا التقنية الحديثة، ومواقع التواصل لخلق قصص يمكن تصديقها من شأنها إقناعك بتقديم مالك أو تفاصيلك الشخصية.

وينتحل المحتالون صفة موظفين حكوميين، ويطلقون ادعاءات كاذبة أو يستخدمون تهديدات بفرض غرامات مثلاً والاعتقال لإخافة ضحيتهم وحملهم على دفع المال... فهل وقعتم في شراك عملية احتيال؟ وماهي برأيكم اسباب الاحتيال وهل لها علاج؟