أكد قائد الفيلق المتعدد الجنسيات في العراق الفريق لويد أوستن أن الإنجازات التي قامت بها قوات الأمن العراقية وقوات التحالف في العراق في قتل واعتقال المئات من عناصر تنظيم القاعدة والحد من نشاطات المجاميع الخاصة أسهمت وبشكل كبير في خفض عدد الهجمات إلى أدنى مستوياتها منذ آذار عام 2003.

وأضاف أوستن في المؤتمر الصحفي الذي عقده ببغداد الأربعاء، قوله: "انخفضت الهجمات إلى أدنى مستوياتها منذ آذار عام 2003 ويتمثل هذا الانخفاض بنسبة أكثر من 80 بالمئة، وفي الحقيقة فإن الهجمات في تشرين الثاني نوفمبر الماضي كانت الأقل منذ بداية الحرب في آذار مارس عام 2003".

وأشار أوستن إلى أن العام الحالي سجل ارتفاعا بنسبة 14 بالمئة في عدد مخابئ الأسلحة التي تم العثور عليها، نسبة إلى ما تم العثور عليه في العام الماضي، إلا أنه شدد على أن الهجمات التي تتعرض لها قوات التحالف ما تزال موضع قلق، وأشار بالقول: "الهجمات التي نتعرض لها الآن ما تزال موضع قلق بالنسبة لنا، كونها تسبب خسائر في صفوف المدنيين".

أوستن أكد أن قوات التحالف تتطلع للمصادقة على الاتفاقية الأمنية من قبل الحكومة العراقية للحفاظ على الإنجازات الأمنية التي حققتها القوات العراقية والأميركية على مدى الفترة الماضية، مشيرا إلى أن قوات التحالف ستسلم جميع المعتقلين لديها إلى الحكومة العراقية حسب ما جاء في الاتفاقية، على حد قوله.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد حيدر القطبي:

المزيد

 

تأتي عمليات الاحتيال على غفلة وفي وقت غير متوقع، ويقع في شراكها الناس من مختلف والأعمار ومستويات الدخل والجنسيات.

ويرى دارسون لهذا الظاهرة المرفوضة والمنبوذة، أن الاحتيال او المحتال انما هو نتيجة تنامي القيم المادية على القيم المجتمعية والثقافية والمصلحة العامة.

ومايجب ان نعرفه أن كل شخص منا معرّض لعمليات الاحتيال، التي عادة ماتنجح  لأنها تبدو حقيقية للمُستغفل في غالب الاحيان.

فأساليب عصابات النصب والاحتيال في العراق مثلا ، تطورت بشكل لافت مؤخراً للإيقاع بالضحايا، عبر طرق قد لا تخطر على بال احد ومنها التمثيل.

ويستغل المحتالون ايضا التقنية الحديثة، ومواقع التواصل لخلق قصص يمكن تصديقها من شأنها إقناعك بتقديم مالك أو تفاصيلك الشخصية.

وينتحل المحتالون صفة موظفين حكوميين، ويطلقون ادعاءات كاذبة أو يستخدمون تهديدات بفرض غرامات مثلاً والاعتقال لإخافة ضحيتهم وحملهم على دفع المال... فهل وقعتم في شراك عملية احتيال؟ وماهي برأيكم اسباب الاحتيال وهل لها علاج؟