أعلن مصدر في الشرطة الإسرائيلية أن الشرطة وضعت في حالة تأهب صباح اليوم الثلاثاء في تل أبيب تحسبا لهجوم فلسطيني.

وأقيمت حواجز عند مداخل المدينة مما أدى إلى اختناقات كبيرة في حركة السير، ونصحت الإذاعات الإسرائيليين بتجنب التوجه إلى تل أبيب قبل رفع حالة التأهب.

وهذه هي المرة الأولى منذ سبعة أشهر التي تعلن فيها حالة تأهب في واحدة من المدن الإسرائيلية الكبرى.

وفي سياق متصل، ذكرت مصادر أمنية فلسطينية أن وحدة إسرائيلية قتلت ناشطا فلسطينيا مساء الاثنين خلال توغل في مخيم بلاطة للاجئين في نابلس شمال الضفة الغربية.

وأوضحت المصادر أن وحدة خاصة إسرائيلية أطلقت الرصاص على محمد كمال أبو ذراع بينما كان يستقل سيارة تنقله إلى سجن السلطة الفلسطينية الذي يبيت فيه مساء كل يوم.

وأفاد شهود أن الشاب كان المسؤول المحلي عن كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح وانه كان يحمل مسدسا.

وعلى صعيد أخر، ذكرت مصادر طبية أن 13 فلسطينيا على الأقل جرحوا مساء أمس الاثنين في تظاهرات عنيفة قام بها إسرائيليون متشددون احتجاجا على أمر بإخلاء مبنى متنازع عليه في مدينة الخليل في الضفة الغربية.

وقامت مجموعات من المستوطنين اليهود الشبان مدعومين من ناشطين قوميين متشددين قدموا من إسرائيل، برشق منازل تخص فلسطينيين بالحجارة وسيارات جيب للشرطة وحرس الحدود لساعات بدون أن يعترضها احد.

ورد فلسطينيون برشق الحجارة حتى تدخل الجيش ضدهم.

المزيد

 

تأتي عمليات الاحتيال على غفلة وفي وقت غير متوقع، ويقع في شراكها الناس من مختلف والأعمار ومستويات الدخل والجنسيات.

ويرى دارسون لهذا الظاهرة المرفوضة والمنبوذة، أن الاحتيال او المحتال انما هو نتيجة تنامي القيم المادية على القيم المجتمعية والثقافية والمصلحة العامة.

ومايجب ان نعرفه أن كل شخص منا معرّض لعمليات الاحتيال، التي عادة ماتنجح  لأنها تبدو حقيقية للمُستغفل في غالب الاحيان.

فأساليب عصابات النصب والاحتيال في العراق مثلا ، تطورت بشكل لافت مؤخراً للإيقاع بالضحايا، عبر طرق قد لا تخطر على بال احد ومنها التمثيل.

ويستغل المحتالون ايضا التقنية الحديثة، ومواقع التواصل لخلق قصص يمكن تصديقها من شأنها إقناعك بتقديم مالك أو تفاصيلك الشخصية.

وينتحل المحتالون صفة موظفين حكوميين، ويطلقون ادعاءات كاذبة أو يستخدمون تهديدات بفرض غرامات مثلاً والاعتقال لإخافة ضحيتهم وحملهم على دفع المال... فهل وقعتم في شراك عملية احتيال؟ وماهي برأيكم اسباب الاحتيال وهل لها علاج؟