فشل ايفرتون في تضييق الخناق على جاره ليفربول الرابع بعدما اكتفى بالتعادل مع مضيفه المتعثر برمنغهام 1-1. فيما عزز استون فيلا حظوظه في المشاركة في كأس الاتحاد الأوروبي الموسم المقبل بعد فوزه الساحق على مضيفه دربي كاونتي الهابط إلى الدرجة الأولى 6- صفر اليوم السبت في المرحلة الـ34 من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

فعلى ملعب سانت اندروز، عانى ايفرتون الأمرين أمام مضيفه برمنغهام الذي يصارع لتجنب الهبوط إلى الدرجة الأولى، وانتظر حتى الدقيقة 78 ليجد طريقه إلى الشباك بكرة رأسية من ظهيره الدولي جوليون ليسكوت واثر تمريرة رأسية من النيجيري ايغبيني ياكوبو، إلا أن فرحته لم تدم طويلا لان الأرجنتيني ماورو زاراتي أعاد الفريقين إلى المسافة ذاتها قبل 7 دقائق على النهاية من ركلة حرة.

ورفع ايفرتون رصيده إلى 61 نقطة في المركز الخامس بفارق نقطتين عن المركز الرابع الأخير المؤهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا والذي يحتله جاره ليفربول الذي يلعب غدا مع بلاكبيرن.

وعلى ملعب برايد بارك، عزز استون فيلا حظوظه بالمشاركة الأوروبية الموسم المقبل بعدما عمق جراح مضيفه دربي كاونتي الذي تأكد هبوطه مجددا إلى الدرجة الأولى بسداسية نظيفة.

ورفع استون فيلا رصيده إلى 55 نقطة في المركز السابع بفارق نقطة واحدة عن بورتسموث السادس الذي يلعب لاحقا مع نيوكاسل.

وتغلب مانشستر سيتي على مضيفه سندرلاند بهدفين سجلهما البرازيلي ايلانو وداريوس فاسيل، مقابل هدف لدين وايتهيد.

وأنعش كل من بولتون وفولهام حظوظهما في البقاء بين الكبار بعد فوز الأول على وست هام بهدف لكيفين ديفيس والثاني على ريدينغ بهدفين سجلهما الأميركي بريان ماكبرايد وايريك نيفلاند.

ويلعب غدا مانشستر يونايتد مع ارسنال في مباراة القمة، على أن تختتم المرحلة الاثنين بلقاء تشلسي وويغان.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟