اعلن بيان للجيش الاميركي في العراق الاثنين مقتل جنديين اميركيين الاحد، وقد قتل أحدهما في انفجار عبوة ناسفة في العاصمة العراقية بينما توفي الجندي الثاني اثر اصابته بجروح جراء تعرض دوريته لانفجار في ديالى شمال شرق بغداد .
وبذلك، يرتفع الى 4020 عدد العسكريين الاميركيين الذي قضوا في العراق منذ اجتياحه في مارس/آذار 2003 بحسب حصيلة اعدتها وكالة فرانس برس .

مقتل تسعة في قصف أميركي

وقد اعلنت مصادر امنية عراقية مقتل تسعة اشخاص على الاقل في بغداد الاثنين في قصف اميركي ردا على قصف قاعدة اميركية بقذائف الهاون.
وافادت مصادر في وزارتي الداخلية والدفاع العراقيتين ان قذائف هاون استهدفت عصر الاثنين قاعدة الرستومية العسكرية التي تقع جوار حي الامين جنوب شرق العاصمة.
واضافت المصادر رافضة كشف هويتها ان القوات الاميركية ردت في اتجاه حي الامين بقصف من مروحياتها.
واكدت مقتل تسعة اشخاص وجرح 35 آخرين في القصف الاميركي وبين الضحايا ثلاثة افراد من عائلة واحدة بينهم طفلة في السادسة.
وحلقت مروحيتان من طراز اباتشي فوق المنطقة التي تصاعد منها عمود كثيف من الدخان.
وقالت القيادة الاميركية في ردها على الصحفيين انها تتحرى في الحادث.

مسلحو جيش المهدي يقصفون المنطقة الخضراء

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟