تجنب رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأميركية الأدميرال مايك مولن الحكم على نجاح أو فشل العملية العسكرية التي أمر بها رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي في البصرة، لكنه شدد على أهمية بدء الحكومة العراقية باتخاذ قرارات ومبادرات من هذا النوع لحماية مصالحها.

ونفى مولن امتلاكه أي معلومات عن دور لإيران في رعاية اتفاق بين المالكي ومقتدى الصدر أدى إلى وقف المعارك، لكنه أكد أن إيران تواصل القيام بدور سلبي في العراق وقال:

"إن التدخل الإيراني، خصوصاً في هذا الجزء من العراق، أي البصرة بجنوب العراق، ما زال غير مساعد".

وأوضح مولن أن القوات الأميركية لا تزال تعثر على متفجرات إيرانية الصنع وكذلك على مخابئ أسلحة وذخائر وصواريخ أدخلت إلى العراق من إيران.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟