تواجه فرق الإغاثة التابعة لهيئة الهلال الأحمر العراقية صعوبة في عملها الإنساني بسبب استمرار فرض حظر التجوال والاشتباكات الدائرة في عدد من أحياء العاصمة، في حين حذر رئيس الهيئة سعيد إسماعيل حقي من وقوع كارثة إنسانية بسبب تفاقم الأوضاع.

وأشار حقي في حديث مع "راديو سوا" إلى أن الهيئة تمكنت من الحصول على موافقة الحكومة بالتحرك لتقديم المساعدات الإنسانية في عدد من أحياء بغداد.

وأكد حقي أن الهيئة فقدت أحد منتسبيها خلال الاشتباكات التي تشهدها العاصمة، لافتا الى أن فرق الاغاثة التابعة للهيئة ستؤدي مهامها رغم المخاطر.

وأضاف رئيس هيئة الهلال الأحمر أن فرق الإغاثة لم تتمكن من دخول مدينة البصرة بالرغم من موافقة رئيس الوزراء على ذلك، مشيرا الى إصابة أحد منتسبي الهيئة في منطقة القرنة شمالي المحافظة.

تجدر الإشارة إلى أن عددا من أحياء العاصمة العراقية ما تزال محاصرة من قبل القوات العراقية والأميركية في وقت يستمر حظر التجوال الذي رافقته إجراءات أمنية مشددة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إحسان الخالدي:

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟