قال مصدر حكومي بوزارة الداخلية اللبنانية إن فيلم الرسوم المتحركة برسيبوليس الحائز على جائزة مهرجان كان السينمائي العام الماضي، منع عرضه في لبنان دون توضيح السبب. 

وأضاف المصدر المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه أن مدير عام الأمن العام الذي اتخذ قرار المنع، معروف بعلاقته الوثيقة بحزب الله ولا يهمه أن يعرض عمل من هذا النوع، لأن الفيلم يعطي صورة توحي بأن إيران ما بعد الشاه قد تكون أسوأ من إيران أيام الشاه.

وسبق أن تعرض الفيلم لانتقادات من السلطات الإيرانية باعتباره مناهضا للإسلام، إلا أن نسخة معدّلة من قبل الرقابة عرضت عدة مرات في إيران.

ويعرض الفيلم القمع في عهد الشاه، وحملات الاعتقال والإعدام التي حدثت بعد إعلان الثورة الإسلامية في إيران بقيادة آية الله الخميني، كما أشار إلى الحجاب كأحد رموز القمع.

وتجدر الإشارة إلى أن فيلم برسيبوليس فازمناصفة بجائزة التحكيم خلال مهرجان كان السينمائي العام الماضي، وهو مرشح لجوائز الأوسكار عام 2008، وقد أعدته الفرنسية -الإيرانية ماريان ساترابي.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟