نفى أحمد راضي نجم المنتخب العراقي السابق وعضو البرلمان عن جبهة التوافق العراقية، ما أوردته إحدى الصحف العراقية التي نقلت عنه بأن المباراة بين المنتخبين القطري والعراقي المقررة اليوم الأربعاء ضمن تصفيات مونديال 2010 هي بمثابة "نزهة سياحية" لمنتخب بلاده.

وقال راضي في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسة إنه لم يصرح بأي كلام يسيء إلى المنتخب القطري الشقيق والى العلاقة الأخوية الطيبة التي تربط البلدين في المجال الرياضي.

واعتبر راضي أن مثل تلك التصريحات تؤثر في الأجواء النفسية التي تحيط بالمباراة.

ولفت النجم العراقي إلى أن هذا الأمر تكرر في نهائيات الأمم الآسيوية الأخيرة التي كسب لقبها المنتخب العراقي في الصيف الماضي حيث خسر المنتخب السعودي في نهائي البطولة مع الفريق العراقي بسبب تصريحات لاعبيه ضد اللاعبين العراقيين مما منح اللاعبين العراقيين دعما نفسيا ساعدهم على كسب المباراة، حسب تعبيره.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟