قررت وزارة النفط استخدام البطاقة الذكية في توزيع المشتقات النفطية على المواطنين في النصف الثاني من السنة الجارية، ضمن ما تصفه باستراتيجتها الجديدة الهادفة إلى الحد من حالات الغش والتزوير التي تؤثر في حصص المواطنين.

فقد أكد مدير عام شركة توزيع المنتجات النفطية كريم حطاب أن الوزارة عقدت مع إحدى الشركات الإيرانية اتفاقا لتسهيل توزيع النفط الأبيض على المواطنين كتجربة أولى باستخدام البطاقة الذكية، مما سيساعد الوزارة في الحد من التلاعب بالحصص النفطية.

وأوضح حطاب في حديث لـ"راديو سوا" في الحفل الذي اقيم في الشركة العامة لتوزيع المنتجات النفطية في مصفى الدورة بمناسبة المولد النبوي أن استخدام هذه التقنية الحديثة في محطات تعبئة البنزين ما زال مبكرا.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟