أعلنت مؤسسة القذافي أنها ليست بصدد إجراء أي اتصالات مباشرة أو غير مباشرة مع محتجزي رهينتين نمساويين خطفا في تونس الشهر الماضي لا هي ولا رئيسها سيف الإسلام القذافي نجل الزعيم الليبي.

وأعربت المؤسسة عن تعاطفها مع أسر المخطوفين وأملها في انتهاء الأزمة في أقرب وقت بسلام.

وكان زعيم اليمين المتطرف النمساوي يورغ هايدر قد صرح السبت بأن سيف الإسلام القذافي على اتصال بخاطفي نمساويين احتجزا وأنه متفائل بشأن الإفراج عنهما قريبا.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟