أظهرت دراسة أعدها الديوان الوطني للأسرة والعمران البشري في تونس، أن 6.3 في المئة من الأطفال يعانون السمنة، على رغم تحسن حالة التغذية العامة للأطفال خلال العقدين الأخيرين.

كما أظهرت الدراسة أن المعدل الوطني لعدد أفراد الأسرة التونسية يبلغ 4.7 أشخاص، أقل من 5 أفراد في النصف الشمالي للبلاد، وأكثر من 5 في النصف الجنوبي. وأفادت أن68.7 في المئة من إجمالي الأسر التونسية تعيش في الوسط الحضري، وأن أكثر من نصف أسر الشمال الغربي والوسط الغربي تقيم في الأرياف. وبينت الدراسة ازدياد عدد كبار السن في الأسر.

وأشارت النتائج إلى أن 16 في المئة من الفتيات العازبات تفوق أعمارهن الـ34 سنة، وأن التناقض الملحوظ لنسبة النساء الأكثر خصوبة بين 25 و34 سنة من بين المتزوجات 31 في المئة.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟