شارك الطلبة العراقيون في جامعة فيلادلفيا في عمان في "مهرجان يوم الجاليات" بفعاليات أظهرت الوحدة الوطنية والأخوة بين سائر مكونات الشعب القومية والدينية والثقافية.

وشملت الفعاليات إقامة معرض للصور التي عرضت للوجه الآخر للعراق الحضاري والإنساني وفعاليات غنائية وفنية عبرت عن شوق الطلبة إلى وطنهم وتضامنهم مع أهلهم وذويهم في الداخل.

وقد تحدث لـ"راديو سوا" بهذه المناسبة رئيس جامعة فيلادلفيا الدكتور كمال مروان، وقال إن المهرجان يظهر صورة مغايرة لتلك التي تعرضها بعض وسائل الإعلام عن العراقيين، وهي تؤكد وجود تعايش تام بين مختلف الشرائح.

أكد ذلك أيضا مسؤول القسم العراقي في الجامعة عبد الله حسان العاني، والذي قال إن الطلبة عبروا عن الأخوة التي تربط الشيعة بالسنة بالأكراد والتركمان وغيرهم من أبناء الشعب العراقي.

جدير بالذكر أن القسم العراقي في الجامعة يفوز لعامين متتاليين بأفضل العروض في المهرجان ويأتي بعده القسم السوري ومن ثم القسم الفلسطيني.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في عمان أوس التميمي:

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟