قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الاثنين أن السجون العراقية تخلو من السجناء السياسيين، مؤكدا دعمه لمؤسسة السجناء السياسيين، ومشددا على ضرورة إجراء تعديل على قانون المؤسسة الذي كتب على عجل، حسب تعبيره.

وأضاف المالكي في الحفل الذي أقامته مؤسسة السجناء السياسيين لتكريم عدد منهم أن السجون العراقية تخلو بشكل تام من سجناء الرأي، موضحا أن السجناء في العراق هم من قاموا بمخالفات وأعمال وصفها بالإرهابية، أو ممن خرجوا على القانون، وتعرضوا للناس، حسب قوله.

وأعلن المالكي استعداده لتذليل كل العقبات التشريعية والإدارية التي تعترض عمل مؤسسة السجناء السياسيين.

وتعنى مؤسسة السجناء السياسيين بالسجناء والمعتقلين في عهد النظام السابق، وقد أقر قانون المؤسسة من الجمعية الوطنية السابقة بعد أن قدم مجلس الوزراء في المرحلة الانتقالية مشروع هذا القانون.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟