دعا وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتانماير الثلاثاء إلى تحقيق شراكة جديدة مع روسيا وذلك بعد فوز ديمتري فدفيديف في الانتخابات الرئاسية الروسية.

وسوف تجري المستشارة الألمانية انغيلا ميركل محادثات مع فدفيديف إعتبارا من السبت في موسكو.

وقال الوزير الألماني في كلمة حول العلاقات بين أوروبا وجيرانها في الشرق، إن روسيا هي شريك استراتيجي لا مفر منه وتبقى كذلك إذا كنا نريد تحقيق نظام سلام أوروبي.

وأضاف لكن لسنا نحن فقط بحاجة لروسيا بل أن روسيا هي أيضا بحاجة لنا في إشارة إلى حاجة روسيا لتحديث أجهزتها وهذا ما كان قد أشار إليه الرئيس الروسي المنتخب.

وأوضح الوزير الألماني أن فدفيديف أعرب أيضا عن تأييده لشراكة جديدة مع الغرب.

وقال أيضا دعونا نحاسب الرئيس الجديد على أقواله، دعونا نقبل اقتراحه بالشراكة وتحول روسيا إن ذلك سيكون في مصلحة روسيا ومصلحتنا على حد سواء.

وشدد شتانماير على ضرورة أن يتعاون الإتحاد الأوروبي بشكل أوسع مع دول آسيا الوسطى والقوقاز وأوكرانيا وحتى مع روسيا البيضاء في حال قبلت هذه الأخيرة تحسين وضع حقوق الإنسان.

وأشار أيضا إلى أنه ربما حان الوقت لتوقيع شراكة جديدة مع روسيا مشابهة لشراكة باريس التي وقعتها عام 1990 الدول الأعضاء في مؤتمر الأمن والتعاون في أوروبا للرد على أهداف الديموقراطية والسلام ووحدة أوروبا الجديدة لما بعد الحرب الباردة.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟