أكدت قوات حفظ السلام الأوروبية في تشاد مقتل الجندي الفرنسي المفقود منذ الاثنين الماضي في منطقة تقع بين تشاد والسودان.

وقد أكد الكولونيل فيليب دو كوساك المتحدث باسم القوة الأوروبية لإحلال الأمن في شرق تشاد وإفريقيا الوسطى (يوفور) التي انتشرت منذ حوالي أسبوعين لحماية لاجئي دارفور في المنطقة لـ"راديو سوا" العثور على جثته.

وقال "لقد أبلغت السلطات السودانية اليوم الأربعاء ممثل الاتحاد الأوروبي في الخرطوم أنها عثرت على جثة قرب الحدود مع تشاد، وحسب المواصفات التي وصلتنا نعتقد أنها جثة الجندي الفرنسي الذي فقد الاثنين الماضي، وسنرسل بعثة من نجامينا لتتعرف عليه بشكل رسمي، لكننا على يقين أنها جثته."

وكانت يوفور قد أعلنت عن فقدان جندي فرنسي من القوة اثر حادث حدودي الاثنين في الأراضي السودانية نددت به الخرطوم أمس الثلاثاء.

وطلبت فرنسا مساعدة السلطات السودانية للعثور على الجندي التابع للقوات الخاصة الفرنسية، على ما أعلن وزير الدفاع الفرنسي إيرفيه موران.

كما طلبت قوة يوفور بدورها مساعدة السودان في العثور على جندي فرنسي فقد اثر اشتباك على الحدود مع تشاد.

يذكر أن السلطات السودانية قد قالت إن عسكريين اجتازوا مرتين الحدود غير المرسومة بين جنوب شرق تشاد ومنطقة دارفور غرب السودان مما أدى إلى تبادل إطلاق نار مع الجيش السوداني.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟