قال الرئيس جورج بوش الثلاثاء إنه لا يزال متفائلا بإمكان التوصل إلى اتفاق سلام بين إسرائيل والفلسطينيين قبل نهاية 2008، لكنه دعا الجانبين على الوفاء بالتزاماتهما.

وأوضح بوش إثر لقائه العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني أنه ما زال متفائلا كما كان قبل مؤتمر انابوليس، في إشارة إلى المؤتمر الذي نظمته الولايات المتحدة في نوفمبر/ تشرين الثاني 2007 وأدى إلى إحياء عملية السلام في الشرق الأوسط.

وأضاف بوش أن وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس موجودة في المنطقة للتعبير عن وجهة نظر الولايات المتحدة، وأضاف بوش في هذا السياق: "ننتظر من قادة الجانبين أن يتخذوا قرارات صعبة".

وقد جاء كلام بوش في الوقت الذي تقوم فيه رايس بزيارة إلى الشرق الأوسط تهدف إلى حث إسرائيل والفلسطينيين على استئناف محادثات السلام التي ترعاها الولايات المتحدة والتي جرى تعليقها بسبب هجوم إسرائيل على قطاع غزة.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟