أعرب الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد الذي يقوم بزيارة تاريخية إلى العراق الأحد، عن أمله في أن تؤدي الزيارة إلى ترسيخ العلاقات بين الدولتين وتعزيز ما وصفه بروابط الإخاء بين الشعبين العراقي والإيراني.

أشار الرئيس الإيراني إلى أن المفاوضات التي جرت بين الولايات المتحدة وإيران حول العراق ساعدت على تعزيز الاستقرار في تلك الدولة وفي تغيير وجهة النظر الأميركية تجاه العراق.

وأضاف أحمدي نجاد أن تلك المفاوضات اقتصرت على بحث المصالح الوطنية للعراقيين ومتطلباتهم، وأكد أنها سوف تستمر في هذا الاتجاه.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟