أعرب النجم البرازيلي رونالدو ومهاجم فريق آيه سي ميلان الايطالي لكرة القدم اليوم الثلاثاء عن مخاوفه من إضطراره لاعتزال كرة القدم، وذلك مع بداية رحلة علاج من ثاني إصابة خطيرة بالركبة يتعرض لها خلال مشواره الرياضي.

وعرضت قناة "ريبوبليكا تي في" التليفزيونية الايطالية التي تبث إرسالها على الانترنت الثلاثاء لقطات للاعب البرازيلي مع والده وابنه في شقة بالعاصمة الفرنسية باريس بجوار مستشفى بيتي سالبيتريير التي أجرى فيها رونالدو عملية جراحية في ركبته اليسرى في الـ 14 من الشهر الجاري.

وقال رونالدو "يجب أن أكون مستعدا لكل الاحتمالات. فأنا أعرف أن الأمر لن يكون سهلا .. لقد كانت العملية في غاية الصعوبة، وقد يطرأ أمر ما أثناء رحلة العلاج ما قد يؤدي إلى إنهاء مشواري بالملاعب".

وأضاف رونالدو: "بالتأكيد لن يكون هناك أي نادي يريد لاعبا في ال31 من عمره أجرى عمليتين جراحيتين بعد تعرضه لإصابتين مروعتين بركبتيه. لا يوجد أي نادي يمكنه أن يفكر في ضم مثل هذا اللاعب".

وكان رونالدو قد نقل خارج الملعب بعد دقائق قليلة من نزوله كلاعب بديل في إحدى مباريات ميلان بالدوري الايطالي في الـ13 من الشهر الحالي، حيث أصيب بقطع في أحد أربطة ركبته اليسرى.

وأكد الأطباء أن اللاعب البرازيلي يمكن أن يتعافى تماما من الإصابة مع نهاية عام 2008 .

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟