أجرى الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية السفير أحمد بن حلي لقاءات مع مسؤولين وممثلي أحزاب وقوى عراقية، تمهيداً لعقد مؤتمر للمصالحة الوطنية الشهر المقبل.

وقد اجتمع بن حلي في هذا الإطار مع رئيس مؤتمر أهل العراق، أحد قادة جبهة التوافق، عدنان الدليمي الذي قال لـ "راديو سوا" إنه بحث مع مبعوث جامعة الدول العربية العديد من القضايا، في مقدمتها مسألة المصالحة الوطنية وتطبيق قانون العفو العام والإسراع بإطلاق سراح المعتقلين الذين مازالوا في السجون العراقية والأميركية.

وأشار الدليمي إلى أنه عرض للسفير بن حلي وجهة نظر جبهة التوافق المتعلقة بضمان نجاح العملية السياسية الجارية في العراق، وقال إنه بيَّن له أهمية العمل على إحداث التوازن الحقيقي بين مكونات الشعب العراقي، وتعزيز التوافق والاتفاق بين الكتل النيابية لبسط الأمن والإستقرار، وصولاً إلى تحقيق السيادة الكاملة للعراق، على حد قوله.

مزيد من التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟