واصل انتر ميلان المتصدر زحفه نحو اللقب الثالث على التوالي والـ 17 في تاريخه بعد فوزه على ضيفه ليفورنو 2- صفر اليوم السبت على ملعب جوزيبي مياتزا في افتتاح المرحلة الـ 23 من الدوري الايطالي لكرة القدم.

ويدين انتر ميلان بفوزه الـ 18 إلى مهاجمه الهندوراسي دافيد سوازو الذي سجل هدفي مباراة اليوم بعد أن كان ساهم بشكل أساسي في فوز فريقه على كاتانيا 2- صفر في المرحلة السابقة عندما دخل في الشوط الثاني بدلا من الروماني كريستيان شيفو، فنشطت الناحية الهجومية ما سمح للأرجنتيني استيبان كامبياسو في افتتاح التسجيل ثم أضاف الهندوراسي نفسه الهدف الثاني.

ورفع انتر ميلان الذي لم يذق طعم الهزيمة، رصيده إلى 59 نقطة في الصدارة بفارق 11 نقطة عن روما الثاني الذي يخوض لاحقا مباراة القمة مع مضيفه يوفنتوس الثالث.

وتعود أخر هزيمة لانتر ميلان في الدوري إلى 18 ابريل/ نيسان الماضي عندما خسر أمام روما 1-3، وفي جميع المسابقات إلى 19 سبتمبر/ أيلول الماضي عندما خسر أمام فنربغشه التركي صفر-1 في الدور الأول من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وتحضر انتر ميلان بشكل جيد لمواجهته مع ليفربول الانكليزي في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا الثلاثاء المقبل.

وتستكمل المرحلة غدا الأحد، فيلعب فيورنتينا مع كاتانيا، وريجينا مع اودينيزي، ونابولي مع امبولي، وباليرمو مع كالياري، وسيينا مع تورينو، ولاتسيو مع اتالانتا، وجنوى مع سمبدوريا.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟