قال فلاديمير تشاموف السفير الروسي فى العراق إنه من المنتظر أن توقع بلاده اتفاقية مهمة قريبا مع العراق تقضي بتقليص ديون العراق إلى روسيا بنسبة 91 في المئة.

وجاء في بيان لرئاسة الجمهورية إن السفير الروسي أكد خلال لقائه بالرئيس جلال الطالباني الجمعة إن العلاقات الثنائية ستدخل مرحلة هامة بعد الزيارة التي يقوم بها وزير الخارجية هوشيار زيباري إلى موسكو، حيث سيُعقد اجتماع اللجنة الحكومية الروسية العراقية المشتركة.

من جانبة، شدد الطالباني على أهمية توسيع وتطوير العلاقات  بين بغداد وموسكو في جميع المجالات، مؤكدا أن العراق مهتم جدا بتطوير هذه العلاقات، بحسب البيان.

وينتظر أن تعقد اللجنة العراقية الروسية المشتركة اجتماعاتها خلال شهر شباط/ فبراير الجاري فى موسكو برئاسة وزيري خارجية البلدين.

وكان الجانب الروسي وافق العام الماضي على شطب ما لايقل عن 80 في المئة من ديون العراق وفق اتفاق نادي باريس للدول الدائنة بين البلدين يقضي بشطب الديون المستحقة على العراق لروسيا والتي تبلغ حوالي 13 مليار دولار.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟