قال الاتحاد الإفريقي إن ضابطا مصري الجنسية في قوة الأمم المتحدة توفي متأثرا بجراح أصيب بها الجمعة في دارفور اثر تعرضه لإطلاق النار من قبل لصوص مسلحين الجمعة.

وقال متحدث باسم الإتحاد إن الضابط كان ملحقا بقوة الإسناد التابعة للأمم المتحدة لدعم قوات الإتحاد الإفريقي لحفظ السلام في دارفور.

وقد وقع الحادث فيما تحث الأمم المتحدة والإتحاد الإفريقي السودان على السماح بنشر قوات مشتركة من المنظمتين قوامها أكثر من 23 ألف عنصر لحماية المدنيين وكبح جماح أعمال العنف في دارفور.

وكانت المنظمتان قد استكملتا الجمعة صيغة اتفاق بشأن تشكيل تلك القوة، وطلبتا من الخرطوم الرد بالموافقة عليها في أسرع وقت ممكن.

وتقول الأمم المتحدة إن أكثر من 200 ألف شخص لقوا مصرعهم في دارفور فيما نزح أكثر من مليونين من سكان المنطقة من ديارهم منذ اندلاع النزاع في عام 2003.

ويؤكد عمال الإغاثة أن الوضع في دارفور ازداد سوءا بسبب هجمات ميليشيا الجنجويد ونشاط المتمردين وقوات الحكومة وعصابات النهب.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟