اعترض نادي الميناء البصري على الموعد الذي حدده الإتحاد العراقي المركزي لكرة القدم لبدء التصفيات النهائية للدوري العراقي ومكان إجراء مبارياتها.

وقال عضو الهيئة الإدارية لنادي الميناء اللاعب الدولي السابق رحيم كريم في تصريح صحفي الأربعاء، إن الموعد الذي حدده الإتحاد لبدء دوري النخبة في الـ15 من الشهر المقبل يتزامن مع امتحانات طلبة الكليات وطلبة المرحلة الإعدادية للصفوف النهائية، مقترحا أن يتم تحديد موعد جديد لبدء التصفيات النهائية للدوري يراعى فيه توقيت امتحانات الطلبة النهائية، خاصة أن اغلب لاعبي الأندية العراقية هم من شريحة الطلبة.

وأضاف رحيم كريم أن الاعتراض الآخر هو على مكان إقامة تلك المباريات، حيث وقع اختيار الاتحاد على مدينة اربيل في شمال العراق لاستضافة تلك التصفيات بمجموعتها الأولى، وهذا سيحرم مشجعي الأندية من المشاركة في مساندة فرقهم ومنها فريق نادي الميناء.

من الجدير بالذكر أن القرعة أوقعت نادي الميناء ضمن المجموعة الأولى والذي ضمت إلى جانبه أندية الطلبة والشرطة واربيل والنفط وكربلاء، وكلها تجري مبارياتها في الـ15 من شهر يونيو/حزيران المقبل في مدينة أربيل.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟