دافع رئيس الوزراء البريطاني المعين غوردن براون عن قرار حكومته المشاركة في حرب العراق، بالرغم من إقراره بصعوبتها وبالإنقسامات التي سببتها.

جاء ذلك خلال اجتماع لأعضاء حزب العمال، قال براون خلاله ان القوات التي بدأت العملية كان حجمها 44 الف جندي بريطاني، في حين لا يتجاوز عددها اليوم سبعة آلاف وهو يستمر بالإنخفاض، مؤكدا سعيه الى التوجه الى العراق ليطلع على الاوضاع هناك.

يذكر ان مسؤولا في الولايات المتحدة أكد اليوم أن حكومته اجرت محادثات مطوّلة مع الحكومة البريطانية ورئيس وزرائها الجديد، اتضح خلالها التزامها بالمسؤولية الأمنية وعدم سحب قواتها من العراق مبكرا.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟