أفتتحت أبواب أكثر من 42 ألف مركز للاقتراع اليوم الخميس في الجزائر لاستقبال حوالي 19 مليون ناخب جزائري سيختارون 389 نائبا في انتخابات الجمعية الوطنية.

وقد دعت الجبهة الإسلامية للإنقاذ المحظورة، وجبهة القوى الاشتراكية التي يتزعمها حسين آيت احمد إلى مقاطعة الانتخابات.

هذا ويأمل الناخبون الشباب الجزائريون من الانتخابات التشريعية أن يعمل المجلس المنتخب على تحسين الظروف المعيشية للمجتمع الجزائري، فيما يتوقع المراقبون تدني نسبة المشاركة في هذه الانتخابات.
مزيد من التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الجزائر هيثم رباني:

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟