أفاد مصدر قضائي أردني اليوم الخميس بان النائب العام العسكري رفع توصية بإعدام المحكوم عليها العراقية ساجدة الريشاوي التي شاركت في تفجيرات عمان مع ثلاثة انتحاريين والمحكوم نبيل عيسى الجاعورة الذي أطلق النار على سياح في عمان وقتل احدهم.
وأضاف المصدر في تصريحات نقلتها وكالة الصحافة الفرنسية أن التوصية حاليا أمام مجلس الوزراء للتصديق عليها، ثم اعتمادها من المقام الملكي السامي حسب الأصول القانونية.
وكانت محكمة التمييز الأردنية قد أيدت في يناير/كانون الثاني حكم الإعدام الصادر في سبتمبر/أيلول الماضي بحق الريشاوي بعد إدانتها بالتآمر للقيام بأعمال إرهابية وحيازة أسلحة بغرض استخدامها بشكل غير مشروع.
والريشاوي هي الوحيدة من بين ثمانية متهمين، التي مثلت أمام القضاء لدورها في الاعتداءات التي استهدفت ثلاثة فنادق في عمان في التاسع من شهر نوفمبر/تشرين الثاني2005 ، فيما حكم على ستة متهمين فارين من وجه العدالة غيابيا بالإعدام بينما قتل السابع وهو الزعيم السابق لتنظيم القاعدة في العراق أبو مصعب الزرقاوي في يونيو/حزيران 2006 في غارة أميركية.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟