نفت السفارة الأميركية في عمان الثلاثاء صحة التقارير التي نشرتها صحف أردنية وأشارت إلى انتقاد السفير ديفيد هيل لسياسة الولايات المتحدة في العراق.

وجاء في بيان للسفارة نشرته وكالة الأنباء الأردنية "بترا" أن التصريحات التي نسبت للسفير خلال الجلسة الخاصة التي عقدها مع طلاب وأساتذة جامعة الحسين بن طلال غير دقيقة ولا تمثل ما قاله السفير بالفعل.

وأضاف البيان: "لقد نسبت التقارير الصحفية للسفير قوله بأن الأوضاع في العراق أثبتت أن الولايات المتحدة ليست على المسار الصحيح وأن السياسة التي اتبعتها القوات الأميركية منذ دخولها إلى العراق كانت خاطئة وكان لها تأثير سلبي على الأوضاع. هذه التصريحات غير صحيحة".

وأشار البيان إلى أن ما قاله السفير بالفعل هو أن الولايات المتحدة تنفذ في العراق اليوم استراتيجية تختلف اختلافاً جذرياً عن الاستراتيجية السابقة وأن الخطة الأمنية الجديدة هي الوسيلة الأفضل للمساعدة على تحقيق الأمن والاستقرار في العراق.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟