وصف محمد علي المهدي وزير العدل السوداني مشروع القرار البريطاني الأميركي المتعلق بنقل مهام قوات السلام في دارفور من الاتحاد الإفريقي إلى قوات تابعة للأمم المتحدة بأنه مضلل ومليء بالنوايا السيئة.

وأضاف الوزير السوداني أن مشروع القرار المشار إليه ينص على نشر قوات في الإقليم بحجة أن السودان يهدد السلام الدولي والأمن في المنطقة، من دون تقديم أي دليل بهذا الشأن.

وتابع وزير العدل أن مشروع القرار يوفر لقوات الأمم المتحدة الحق في استخدام القوة بكل أشكالها، ما يجعل منها قوات احتلال، على حد تعبيره.

والجدير بالذكر أن وزراء الخارجية العرب الذين اجتمعوا أمس الأحد في القاهرة أيدوا موقف السودان الرافض نشر قوات تابعة للأمم المتحدة في دارفور ودعا الوزراء العرب إلى تعزيز القوة التابعة للاتحاد الإفريقي الموجودة الآن في دارفور.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟