استبعد وزير الخارجية المصرية أحمد أبو الغيط أن تستجيب الحكومة المصرية لمطلب المعارضة الداعي إلى قطع العلاقات مع إسرائيل أو تجميد معاهدة السلام معها، ووصف مثل هذه الخطوات بأنها بمثابة إعلان حرب وسياسة غير حكيمة.
وقال في مقابلة مع صحيفة نهضة مصر نشرت الخميس إنه لو كان سحب السفير المصري من تل أبيب سيوقف الحرب ويوقف قتل الأطفال ويحول دون تعرض لبنان للتدمير لبادرت الحكومة المصرية إلى سحبه.
وأضاف أبو الغيط أن السفير يزود الدولة وأجهزة الأمن القومي المصري بالكثير من الرؤى والأفكار وما يحدث داخل المجتمع الإسرائيلي وهو ما يعني أن إبقاءه هناك أجدى من سحبه، كما أنه ينقل إلى الطرف الآخر وجهة النظر المصرية مما يحدث.
واعتبر أبو الغيط أن الحرب في لبنان انتهت دون غالب ومغلوب لأن الطرفين لم يحققا الأهداف التي أعلناها في بداية القتال.
وقال أبو الغيط إن حزب الله نجح في الصمود والمقاومة ولكن دمارا كبيرا لحق بلبنان في المقابل.
ودعا المجتمع الدولي إلى إلزام إسرائيل بدفع تعويضات للبنان عن ذلك الدمار.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟