دعا وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد الأميركيين إلى اتخاذ موقف موحد من الحرب على الإرهاب منبهاً إلى خطورة الدعوات إلى الانسحاب العسكري الأميركي المبكّر من العراق.
وقال رامسفيلد في شهادة أدلى بها أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ إن التنازل مرة أمام الإرهاب يعني بداية سلسلة لا تنتهي من التراجعات:
"إذا تركنا العراق بشكل مبكّر كما يطالب الإرهابيين، سيطلب منا العدو أن نغادر أفغانستان ثم أن ننسحب من الشرق الأوسط. وإذا تركنا الشرق الأوسط سيأمرنا الإرهابيون وكلُّ من لا يشاطرهم عقيدتهم الإرهابية بأن نترك ما يسمونه الأرض الإسلامية المحتلة من إسبانيا إلى الفلبين."
وأضاف رامسفيلد أن السير في هذا الاتجاه سيجعل الشعوب الحرة تواجه عقلاً إرهابيا شريراً يعرف كيف يجبر الشعوب الحرة على التراجع أمامه.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟