حذر تقرير أميركي من أن العراق على أبواب حرب أهلية ويشهد حربا جديدة بعد الحرب التي أسقطت نظام صدام حسين ما يشكل خطرا متزايدا على دول الخليج.
وأضاف التقرير أن العراق أصبح مرتبطا بصراع تاريخي بين المتطرفين والمعتدلين وسط الشيعة والسنة على نطاق العالم الإسلامي.
ووصف التقرير، الذي أصدره مركز الدراسات الاستراتيحية والدولية "CSIS" في واشنطن، العراق بأنه انتقل من "حرب تحرير" إلى "حرب طويلة"، ومن "حرب مقاومة" إلى "حرب استنزاف".
وحذر التقرير من أن الخلافات السياسية الحالية بين قادة السنة والشيعة والكرد، والتي انعكست على بطء تشكيل حكومة جديدة، ستنتقل إلى اشتباكات بين القوات الخاصة التي تحتفظ بها كل فئة.
وقال التقرير إن أغلبية أعمال العنف الحالية تقوم بها جماعات سنية متطرفة ضد هدفين: الأول، ما تراه احتلالا أجنبيا، ولهذا تستهدف كل العسكريين والمدنيين والديبلوماسيين الأجانب في العراق، والثاني، ما تراه سيطرة شيعية في العراق على حساب السنة، ما يجعلها تستهدف الشيعة.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟