ندد السفير الأميركي في لبنان جيفري فيلتمان بالمذكرات القضائية التي أصدرتها السلطات السورية بحق مسؤولين لبنانيين. وذلك في إشارة إلى الزعيم الدرزي النائب وليد جنبلاط والصحافي فارس خشان.
ووصف فيلتمان تلك المذكرات بأنها تدخل في الشؤون اللبنانية ومحاولة لتخويف الشعب اللبناني وقادته.
وأضاف أنها محاولة جديدة وقحة من الحكومة السورية لمواصلة تدخلها في العملية السياسية على حد قوله.
وأشار فيلتمان إلى أن لجنة التحقيق الدولية المستقلة تملك أدلة تشير إلى تورط محتمل لمسؤولين في أجهزة الأمن السورية واللبنانية في اغتيال رفيق الحريري مذكرا أنه دعا دمشق مرارا إلى التعاون بشكل كامل مع التحقيق.
وكان محام سوري قد أكد الشهر الماضي أن المحكمة العسكرية السورية أصدرت إجراء قضائيا ضد جنبلاط بتهمة تحريض الإدارة الأميركية على احتلال سوريا والتشهير بدمشق.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟