أعلن رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري إرجاء جلسات الحوار إلى الثامن والعشرين من هذا الشهر على أن تـُحسم في الجلسة المقبلة مسألة ولاية رئيس الجمهورية سلبا أو إيجابا.
هذا وينصرف المتحاورون بعدها إلى التفرّغ للموضوع الخلافي الباقي على جدول الأعمال والمتعلق بنزع سلاح حزب الله. وعزا بري التأجيل إلى العطل الرسمية وارتباط البعض بمواعيد خارج البلاد.
وتقول المعلومات الواردة من بيروت إن التأجيل فرضه عدم توافق المتحاورين على البتّ في موضوع رئاسة الجمهورية. ويتيح التأجيل المجال للمبادرة العربية التي تقودها السعودية ومصر لإثبات وجودها. كما يعطي تأجيل جلسات الحوار فرصة لرئيس الوزراء فؤاد السنيورة للقيام بزيارة رسمية لدمشق لبحث المسائل التي اتخذ فيها الحوار الوطني قرارات بالإجماع وبينها تثبيت لبنانية مزارع شبعا وترسيم الحدود بين البلدين وإقامة تبادل ديبلوماسي وبت مسالة المفقودين.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟